المدن والمجتمعات المستدامة

http://eo-jo.com/wp-content/uploads/2019/06/whatcanthene.jpg

يعيش نصف البشرية – 3,5 مليار شخص – في المدن. يؤدّي نمو المدن السريع في العالم النامي إلى مطالب هائلة على النظم الغذائية. وتوسع المدن في أرض خصبة تزيد من الاحتياجات الغذائية للأسر الحضرية التي تتنافس على الموارد الطبيعية مثل الأرض والمياه.

عادة ما يؤثّر تقلّب أسعار المواد الغذائية علىالغذائية على المستهلكين في المناطق الحضرية تأثيراً أكبر إذ إنهم يكادون يعتمدون حصرا على شراء الأغذية. وتنعكس التغيرات في أسعار الأغذية وفي الدخل انخفاض القوة الشرائية وارتفاع معدلات انعدام الأمن الغذائي، مما يؤثر على كميتها الغذائية ونوعيتها. وفي حين تنتج المزارعتنتج المزارع الأسرية 80 في المائة من الأغذية في العالم، فإن الاتجاهات الأخيرة شهدت انتشار الزراعة على نحو متزايد إلى البلدات والمدن ونواحيها.

وتشجع المنظمة الزراعة الحضرية وشبه الحضرية – تنامي النباتات وتربية الحيوانات داخل المدن وحولها – وتعمل على إقامة روابط بين المناطق الريفية والحضرية ومعالجة قضايا حيازة الأراضي. وتعمل المنظمة أيضا على تحسين الصحة الحضرية ونوعية المياه والنظم الغذائية في المناطق الحضرية للمساعدة في ردع آثار التحضر.

يمكنك اضافة اقتراح