الحد من انعدام المساواة داخل البلدان وفيما بينها

http://eo-jo.com/wp-content/uploads/2019/06/56e2973c4.jpg

قَعلى الصعيد العالمي، تم إحراز تقدم كبير نحو انتشال السكان من براثن الجوع والفقر. ولكن ما زالت أوجه انعدام المساواة مستمرة، وما زالت هناك فوارق كبيرة وتزداد أكثر وأكثر في الحصول على الدخل، والغذاء، والأراضي، والصحة، والتعليم، ولا سيما في المناطق الريفية حيث يعيش معظم الفقراء.

وما زال الفقراء والضعفاء، ولا سيما النساء الريفيات، يتمتعون بقدر محدود من فرص الحصول على الأراضي، والموارد الطبيعية، والائتمان، والخدمات. وتعد حقوق الحيازة الآمنة بالنسبة لأولئك الذين يزرعون الأراضي، ويربون الحيوانات، ويصطادون الأسماك، ويديرون الغابات أمرا حاسما لمعالجة أوجه انعدام المساواة.

وإن عدم ترك أحد يتخلف عن الركب هو في صميم مهمة منظمة الفاو للقضاء على الجوع والفقر، وتحقيق التنمية المستدامة. وتعمل المنظمة مع البلدان والشركاء من أجل الحد من أوجه انعدام المساواة، وإزالة القيود الهيكلية التي تعيق كسب الرزق. ويشمل ذلك ربط صغار المنتجين والمزارعين الأسريين الضعفاء بالأسواق من خلال تطوير البنية الأساسية الريفية، وتحسين الخدمات، وتوليد فرص العمل، وتحسين فرص الحصول على التمويل، وتوسيع الحماية الاجتماعية، وضمان حصول أشد السكان فقرا على الموارد الطبيعية.

يمكنك اضافة اقتراح